User-agent: * Disallow: / | amazing world
.
  • بسم الله الرحمن الرحيم
    تبداْ القصة عندما كنت في الثانوية العامة وهي كيف يمكن للشخص التعرف علي مدي علاقته بالله؟ وهل هي علاقه يرضي الله عنها اْم لا؟ وهل انك فعلا راض عن نفسك ام لا؟ اعلم ان الرضا عن النفس امر مهم لكل منا فكم واحد منا يفعل ما يحلو له ولا اْحد يساْله ماذا تفعل ولماذا فعلت هذا ولكن عندما ينام تبداْ محاسبة نفسه وعنده يتغاضى كل منا عن ما فعله واضعا حجة اْو ما نسميها شماعة الاْخطاء قائلا ربنا يسامحني وينام ويصبح يوم جديد مليئ بمعاصي وذنوب ويتكرر هذا العمل مع كثير منا ليس معني كلامي اني كنت اعمل ذنوب لا بالعكس كنت اصلي كل الاْوقات واْقراْالقران واعف دينى كايس والحمد لله ولكن في هذه الفترة اكتشفت اني مقصرة في حق الله واْن هناك الكثير غيري يفعلون اكثر مني واكتشفت حبا عظيما لا يكفيه كلام الاْ وهو حب الله كنت اصلي واقرا القران يعني اْؤدي فروض ديني فقط فسمعت نداء من داخلي وكان هذا في اْحد الليالي بعد منتصف الليل حيث كنت اْذاكر سمعت نداء يقول لي بنفس اللفظ حيحصل ايه لو قومتي دلوقتي وسيبتي المذاكرة شوية وصليتي ركعتين لله وقمت وصليت ركعتين ثم ركعتين ثم ركعتين ثم ركعتين واستمريت علي هذا لحين اذن لصلاة الفجر وقد بكيت كثيرا ولكن احسست براحة لن انساها احسست وكاْنى ولدت من جديد ومن يومها ما زلت احفظ على صلاة الفجر واستيقظ لوحدى بدون منبه واداوم علي قيام الليل لا اريد ان تفهموا كلامي علي انه حكمه ولكن لاْقوا لكم ان هناك حب عظيم في الدنيا يويدوم الاْخرة وهو حب الله عز وجل

1 التعليقات:

  1. Anonymous says:

    big like:)

Leave a Reply

انضم لقوائمنا البريديه ليصلك جديد المواضيع / goin our mailing list

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

Video

Archive